• ×

06:50 صباحًا , السبت 18 أغسطس 2018

شورى وطني الخرطوم يختتم أعماله

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
وكالة السودان للأنباء اختتم مجلس شورى حزب المؤتمر الوطني بولاية الخرطوم، اليوم، أعماله في دورة انعقاده التاسعة بمركز الشهيد الزبير الدولي للمؤتمرات وأصدر بيانه الختامي حيث أجاز المجلس تقرير أداء الشورى وتقارير الأداء السياسية والتشريعية والتنفيذية. وفيما يلي تورد (سونا) نص البيان الختامي للمجلس :

بسم الله الرحمن الرحيم

المؤتمر الوطني- ولاية الخرطوم

مجلس الشورى

دورة الانعقاد التاسعة

البيان الختامي

السبت 9 ذو القعدة 1439هـ الموافق 21يوليو 2018م

مركز الشهيد الزبير للمؤتمرات

بحمد الله وتوفيقه انعقد مجلس شورى ولاية الخرطوم في دورة الانعقاد التاسعة يوم السبت 9ذو القعدة 1439هـ الموافق 21يوليو2018م بقاعة الشهيد الزبير للمؤتمرات بنصاب مكتمل.

بتشريف نائب رئيس الجمهورية – د. حسبو محمد عبد الرحمن ود. الفاتح عز الدين – رئيس قطاع الفكر والثقافة وشؤون المجتمع المركزي و البروفسير/ كبشور كوكو قمبيل- رئيس مجلس الشورى القومي والفريق أول ركن مهندس /عبد الرحيم محمد حسين- رئيس المؤتمر الوطني والي الولاية، واللواء دكتور/عبد الكريم عبد الله محمد علي- رئيس مجلس شورى ولاية الخرطوم، والمهندس/ صديق محمد علي الشيخ - رئيس المجلس التشريعى بالولاية، والأستاذ/ محمد حاتم سليمان - نائب رئيس المؤتمر الوطني بالولاية- نائب الوالي والإخوة/ نواب رئيس مجلس الشورى والإخوة رؤساء اللجان وأعضاء الشورى والمراقبون.

الجلســـــة الافتتــــــاحية

بدأت الجلسة بآيات من الذكر الحكيم،،، وقدم اللواء د.عبد الكريم عبد الله محمد علي – رئيس مجلس الشورى كلمة ترحيبية بالإخوة الأعضاء والضيوف الكرام والإخوة والأخوات المراقبين، وتحدث عن انعقاد مجالس الشورى في مواقيتها حسب النظام الأساسي وحرص الحزب على بسط الشورى، كما تحدث عن مشروع شعب الأساس النموذجية ومشروع المئة يوم وبرنامج الانتخابات ومراجعة الأداء في المحليات تنفيذاً لتفعيل قانون الحكم المحلي، وتحدث عن المساهمة في حل قضايا الأشقاء "فرقاء دولة جنوب السودان" ومعالجة هموم الناس والمبادرات التي يقوم بها أعضاء الحزب تجاه المجتمع والإصلاحات الاقتصادية.

وقدم البروفسيركبشور كوكو قمبيل – رئيس مجلس الشورى القومي، حيث رحب بالحضور والضيوف المشاركين في دورة الانعقاد التاسعة، وتحدث عن تزامن انعقاد مجالس شورى الولايات (الدمازين-الفاشر) مع شورى الولاية الخرطوم اليوم، وأفاد أن ولاية الخرطوم هي الولاية الوحيدة التي وصلت إلى دورة الانعقاد التاسعة وهنأها على الأداء المتميز في انتظام اجتماعاتها وانتظام عمل الشورى على كل المستويات والجهود المقدرة للولاية في مجال معاش الناس، كما تحدث عن التحديات الاقتصادية ببذل المزيد من الجهد فيما يلي الإنتاج والإنتاجية وضرورة الإصلاح الإقتصادي والاهتمام بقضايا المجتمع.

وقدم الفريق أول ركن مهندس عبدالرحيم محمد حسين- رئيس المؤتمر الوطني بالولاية كلمة رحَّب فيها بالحضور الكريم وبعدها تحدث عن بناء الحزب بواسطة هياكل الحزب للقيام بدورها في الانتخابات والمشاركة في مؤتمرات البناء بالرقم الوطني وإقامة مؤتمرات نموذجية في كل المستويات وإحداث حراك خلال تلك المؤتمرات في المجتمع، وتحدث عن الانتخابات والاستعداد المبكر لذلك والتصويت بالرقم الوطني وإعداد سجل عبر التحزيم والإحاطة بالعضوية وتمكين القطاعات الدعوية وتدريبهم على الاضطلاع بأدوارهم المقدرة في المجتمع والقيام بمبادرات تخفيف أعباء المعيشة ومراقبة أسواق البيع وإعداد برنامج إعلامي واضح لكسب المعركة الإعلامية قبل الانتخابات .

وتحدث عن المشاكل الخدمية على مستوى الولاية وهنالك خطط وبرامج لمعالجة هذه الإشكالت، ومناقشة قضايا الدستور حتى ينبع الدستور من القواعد، كما تحدث عن قيام المجالس المحلية التشريعية وأن تكون عبر الكليات المشتركة والبعد عن المحاصصة الحزبية وتقديم من يهتم بأمر الناس وتقديم قضاياهم.

وقدم د. الفاتح عز الدين – رئيس قطاع الفكر والثقافة وشؤون المجتمع المركزي الذي رحب بالحضور والضيوف وتحدث عن المرحلة القادمة والاستعداد المبكر للانتخابات وتمليك العضوية بالمعلومات والحقائق لتكوين حكومة قومية واستصحاب جميع القوى السياسية ، وتحدث عن الحريات المطلقة في الدستور ، وأفاد أن جميع ما تم من نهضة دفع ضريبتها الشعب السوداني متمثلة في البنى التحتية والتعليم ...الخ.

الجلســة الثانيــــة:

- تمت إجازة محضر الاجتماع لدورة الانعقاد الثامنة.

إجراءات مجلسية:

- قطاع الطلاب العالي أعضاء بمجلس الشورى:

إسقاط عضوية الأخ/ عبد الله الزنادي واعتماد عضوية الأخ/حامد عبد الرحمن علي.

عـــــــرض تقـــــارير الأداء:

تقرير أداء مجلس الشورى للنصف الأول للعـــام 2018م:

تم عرض أداء الشورى من خلال التقرير المقدم بواسطة نائب رئيس الشورى، التقرير المصاحب عكس من خلاله أداء هيئة الشورى، القرارات والتوصيات، أداء اللجان المتخصصة، أداء مجالس شورى (المحليات – المناطق –الأساس) نشاط مجلس تنسيق الشورى بالولاية، بالإضافة إلى نشاط رئيس مجلس الشورى ، مصفوفة هيئة مجلس الشورى خلال الفترة من يوليو – ديسمبر2018م.

تقرير الأداء السياسي للنصف الأول للعام 2018م:

تم استعراض فيلم تناول من خلاله عدة محاور للنصف الأول للعام 2018م (المناشط، الأداء السياسي، المكتب القيادي، محور نشاط رئيس الحزب ونائب رئيس الحزب، أداء القطاعات المختلفة والمحليات)، كما شهدت الفترة عمل مكثف في شعب الأساس والمناطق حسب خطة العام 2018م حيث مشروع تقوية شعب الأساس وابتدرت الولاية عدة مبادرات (مجتمعية – تزكوية- سياسية خدمية - اقتصادية -إعلامية وتنظيمية)، وإعداد الأدلة (البناء،الانتخابات،التحول الرقمي،الحملة التجنيدية الكبرى،العمل السياسي في الأحياء،التواصل الاجتماعي، ،المبادرة المجتمعية،العمل التنظيمي) ومراجعة وتنفيذ البرنامج الانتخابي وإسناد الموازنة العامة للعام2018م وموازنة الولاية.

تقرير الأداء التشريعــي للنصف الأول للعام 2018م:

تم عرض فيلم تناول عدة محاور: إجازة عدة موضوعات وقوانين ولوائح تم إيداعها ومناقشتها خلال النصف الأول من العام 2018م منها (خطاب الوالي وموازنة الولاية للعام2018م مع القوانين المصاحبة للموازنة ، استراتيجية الولاية طويلة المدى،إجازة عدة قوانين (تنظيم موقف المركبات مدفوعة القيمة،المجلس الأعلى لمكافحة المخدرات،جهاز حماية الأراضي،قانون المسؤولية الاجتماعية لسنة 2018م) كما أجاز المراسيم المؤقتة لسنة 2017م، وأجاز خطط الوزرات والوحدات بالولاية للعام 2018م، وأجاز تقارير أداء الوزرات والوحدات بالولاية للعام 2017م والمشاركة في الأنشطة السياسية والاجتماعية، كما قام المجلس ممثلاً في رئيسه ولجانه المتخصصة بعدة زيارات خارجية وداخلية.

تقرير الأداء التنفيذي للنصف الأول للعام 2018م:

عُرض فيلم تناول نشاط السيد الوالي ومجلس وزراء حكومته ، كما تناول التقرير عدة مجالات -(الاستراتيجي،مخرجات الحوار الوطني وإصلاح أجهزة الدولة،الحكم المحلي،المالية ومعاش الناس،الصحة،التعليم،التنمية الاجتماعية،الدعوة والإرشاد،التنمية البشرية،الزراعة والثورة الحيوانية والري،الصناعة والاستثمار،البنى التحتية والمواصلات،التخطيط العمراني، الثقافة والإعلام والسياحة،الشباب والرياضة،البيئة والنظافة،الأمن والسلامة) ،أهم الإنجارات بالمحليات.

التوصيـــــــــات:

o ترسيح قيم الشورى وهي من أفضل الأجسام للإصلاح والمراقبة.

o العمل على تماسك الصف.

o التصدي بحكمة للحرب الإلكترونية ودحض الشائعات.

o بذل المزيد من الجهد لزيادة الإنتاج والإنتاجية .

o نبذ القبلية والجهوية والمناطقية وكل العصبيات والالتفاف حول الوطن وقضاياه الكبرى.

o تمكين القطاعات الفئوية وعضوية الحزب وتدريبهم على العمل وقيادة العملية الانتخابية .

o الإحاطة بالعضوية ومراجعة الهياكل وحثها على العمل بفاعلية لبناء الحزب والاستعداد لانتخابات 2020م.

o كسب المعركة الإعلامية قبل الانتخابات عبر الدخول ببرنامج إعلامي واضح.

o معالجة القضايا الاقتصادية بقيام مبادرات وإصلاحات فاعلة.

o تحقيق الانضباط التنظيمي و المؤسسي.

o بسط الأمن والاستقرار.

o تعزيز الشراكة السياسية ونشر ثقافة السلام والحوار.

o المحافظة على تماسك المجتمع بالحد من الظواهر السالبة والدخيلة.

o مضاعفة الجهد لحل القضايا الخدمية (المواصلات -المياه -الدقيق –الغاز-الكهرباء).

o إكمال حلقات الحوار مع القوى السياسية والمجتمعية.

o تنزيل ما تبقى من مخرجات الحوار الوطني بشقيه السياسي والمجتمعي لأرض المواقع.

o تفعيل الحكم المحلي وتطويره.

o تحقيق التداول السلمي للسلطة عبر الانتخابات.

o إفراد جلسة خاصة لمجلس الشورى لمناقشة القضايا الاقتصادية.

o الاستفادة من التقنية والوسائط المختلفة.

o تفعيل الجمعيات التعاونية والقيام بدورها.

o أن تضطلع هياكل الشورى بأدوراها في تفعيل المجتمع وخدمة الناس ، إصلاح ذات البين.

o عكس إنجازات الولاية لإنسان الولاية بتفعيل دور الإعلام.

ـ والله ولي التوفيق،،،،



السكـــــرتـــارية
بواسطة : M.Anderson
 0  0  17