• ×

08:03 مساءً , الأحد 9 ديسمبر 2018

البيلي تعلن اختيار ١٤ قرية نموذجية ٢٠١٩م

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
وكالة السودان للأنباء أعلنت د. أمل البيلي وزير التنمية الاجتماعية بولاية الخرطوم عن اختيار ١٤ قرية نموذجية بحلول العام ٢٠١٩م في إطار مشروع تمكين الريف.
جاء ذلك لدى لقائها بمكتبها د. وداد حسين المدير العام لمركز البحوث والاستشارات الصناعية وبحضور وصال أوشي أمين صندوق التمكين الاجتماعية بالوزارة وذلك بهدف كيفية تحقيق الجودة في الصناعات الغذائية وترقية منتجات الريف.
وثمنت الوزيرة دور مركز البحوث والاستشارات الصناعية في ترقية الصناعات وإدخال نظم ومعايير الجودة، كما قدمت تنويراً عن مشروع الخرطوم عاصمة الإنتاج، مبينة أنه ضمن محور التمكين الاجتماعي للريف تم اختيار سبع قرى نموذجية بولاية الخرطوم وتم استهدافها بمشاريع إنتاجية بهدف توسيع دائرة الإنتاج وزيادة فرص العمل للمستهدفين وتحقيق الأمن الغذائي والمساهمة في الصادر بشراكة ثلاثية الأبعاد بين القطاع الخاص والمؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني وتنويع التمويل غير المسترد والقرض الحسن ومتناهي الصغر والأصغر والمتوسط، بالإضافة إلى التدريب وتوفير البنية التحتية والدعم الفني وتمويل البنوك.
وأوضحت البيلي أن إدارات التنمية بالمحليات السبع هي الإدارات التنفيذية للمشروع.
من جانبها استعرضت وصال أوشي أمين صندوق التمكين الاجتماعي إنجازات مشروع تمكين الريف، موضحة أن التوجه نحو الريف وتطويره بدأ في العام ٢٠١٦م وتم وضع أسس ومعايير لاختيار القرى النموذجية وعمل مسوحات عبر مركز الدراسات بالوزارة ووضع خطة متكاملة لشكل التدخلات وتحديد مسؤولية الجهات المختلفة من مؤسسات وزارة التنمية الاجتماعية وتحريك الشركاء.
وقالت تمت تغطية القرى المستهدفة بخدمات التأمين الصحي ودعم الأسر الفقيرة نقد مباشر ومشاريع غير مستردة، بالإضافة إلى التوعية وفتح نوافذ عبر مؤسسة التنمية الاجتماعية وتكوين جمعيات الائتمان والادخار وتأهيل المراكز الصحية وتوفير الكادر الطبي وتدريب القابلات وتشييد ٣ مراكز اجتماعية، بالإضافة إلى القوافل الدعوية وفك الاختلاط بالمدارس بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم. وتم منح المشروعات الزراعية والحيوانية، بالإضافة إلى مشروعات الفلاحة المدرسية والزراعة المنزلية والتدريب على الصناعات الغذائية وتصنيع الألبان واللحوم والمصنوعات اليدوية.
وأوضحت "تم تنفيذ دراسات لتقويم الأداء لمجموعات كبيرة بهدف تحسين العادات الغذائية ونوعية الغذاء وتطوير طرق إعداده وتكاملت أدوار المنظمات والهيئات والمؤسسات والمجتمع للتحول من الرعاية للتنمية".
وأكدت د. وداد حسين المدير العام لمركز البحوث والاستشارات الصناعية أن معايير الجودة وإدخال التصنيع في المشروعات هي الإضافة النوعية لمشاريع تمكين الريف وتحتاج الى الحصر والتصنيف والتحليل لضمان جودة المنتج للمنافسة والترويج بشعار (قرية واحدة منتج واحد). وذكرت أنه سيتم التدخل عبر أربعة محاور هي الزراعة المتكاملة والفلاحة المدرسية والزراعة المنزلية والتثقيف التغذوي بالإضافة إلى تدوير الورق.
بواسطة : M.Anderson
 0  0  7